تعرف إلى قصة نجاح أردني وصل إلى وكالة الفضاء الأوروبية – فيديو

وكالة الناس – بقدرِ الكد تكتسب المعالي، ومن أراد العلا سهر الليالي، هذا ما طبقه الشاب عبد الرحمن القدومي، الذي وصل إلى أحد أرفع مناصب وكالة الفضاء الأوروبية، كمساعد لمدير الصناعات الاقتصادية في الوكالة.

القدومي اجتهد فكان له نصيب بعد رحلة كفاح بدأها منذ تخرجه في الثانوية العامة بالعاصمة عمان والدراسة في الجامعات الفرنسية والعمل مع شركات عدة ووكالات فضاء.

ويقول القدومي لـ”رؤيا” “فشلت أكثر من 100 مرة حتى وصلت إلى ما أنا عليه الآن، ولكن بعد أن استوفيت الشروط والمعايير كافة للوظيفة التي أشغلها”.

الجمعية الفلكية الأردنية كانت قد استضافت رئيس وكالة الفضاء الفرنسية السابق، وأول أردني يشغل منصبا رفيعا في وكالة الفضاء الأوروبية، لبحث سبل الاستفادة من خبرات فرنسا في علوم الفلك والفضاء.

وكالة الفضاء الأوروبية

“كنت متدرب فيها على نفقتي الخاصة لكن كان الثمن مهم لأدخل عالم الفضاء لمدة سنة”، هذا ما يقوله القدومي الذي يؤكد أن تجربته عززت حب علم الفضاء في نفسه ليقوم بعد عام بتقديم طلب لوكالة منظمة اتحاد الفضاء وهي عبارة عن مجمع علمي يضم 70 دولة إلى جانب جميع الشركات والوكالات والصناعات الفضائية.

وينظم الاتحاد مؤتمرا دوليا كل خمس سنوات، وفي أحدها حظي القدومي بشرف تنظيم المؤتمر، ما فتح له آفاقا في تمكين علاقاته الدولية في شركات ووكالات الفضاء.

وفي العام 2019 تقدم بطلب توظيف لوكالة الفضاء الأوروبية، ويصف عبد الرحمن هذه الفترة بقوله “قضيت أكثر فترة توتر في حياتي استمرت أربعة أشهر قبل قبول طلب الوظيفة، وكان أجمل خبر سمعته في حياتي، وحاليا أعمل مع وكالة الفضاء الأوروبية مساعد مدير قسم السياسات الاقتصادية”.

ويختتم القدومي حديثه بالقول “قصة نجاحي مش سهلة، أنا ما نجحت هون إلا بعد ما فشلت، ورفض طلبات عملي في أكثر من مكان”.

 

قد يعجبك ايضا