وفاة مؤسس أكبر جماعة دينية تركية

وكالة الناس ــ توفي الشيخ الصوفي محمود أوسطى عثمان أوغلو، والمعروف بـ”محمود أفندي”، زعيم جماعة إسماعيل آغا، التي تعد أكبر جماعة دينية في تركيا عدداً وأكثرها تأثيراً، اليوم الخميس 23 حزيران 2022.

وبحسب ما نقلته صحف محلية تركية، فإن الشيخ أفندي توفي عن عمر يناهز 93 عاماً في المستشفى، حيث كان يعالج من مرض في الكُلى.

ووفقاً للبيان الذي ورد على حساب وسائل التواصل الاجتماعي لمؤسسة العلوم والخدمات في مسجد إسماعيل آغا: “سار شيخنا المحبوب محمود أفندي نحو الحقيقة وتوفي إلى الآخرة. تعازيّ لأمة محمد جمعاء”.

وسيدفن محمود عثمان أوغلو بعد مراسم الجنازة التي ستقام في مسجد الفاتح يوم الجمعة 24 يونيو، بعد صلاة الظهر.

من هو محمود أفندي؟

وُلد محمود أسطى عثمان أوغلو عام 1929 في أوف بمحافظة طرابزون التركية لعائلة مسلمة، ونشأ نشأة متدينة، وتلقى علوم اللغة العربية والفارسية على يد الشيخ تسبيحي زاده.

عُين أفندي إمامًا لمسجد إسماعيل آغا في إسطنبول عام 1954 وظل فيه حتى أحيل للتقاعد عام 1996، وكان يقوم بالتدريس والوعظ في إسطنبول ويجذب الكثير من الطلاب والمريدين.

الشيخ محمود يُعد أحد زعماء الدين وكبار مشايخها وأستاذاً للعديد من المشايخ في تركيا، تميز بالذكاء والفطنة، وهو حافظ للقرآن الكريم ومُجاز بالحديث من صغره، وهو صوفي التوجه نقشبندي الطريقة، حنفي المذهب والفقه أخذ عن أبرز شيوخ الطريقة النقشبندية.

قد يعجبك ايضا