التعديل او التعيين..

قراءة
أخر تحديث : الخميس 25 أبريل 2019 - 11:05 صباحًا

كل ما نتوقع تغيير ومنح الكفاءات فرصة لمناصب بالتعينات وزراء وامناء ومدراء او حكام اداريين ودخول ناس بعيد عن نفس الأسماء او النسيب والحسيب والمحسوب يعني ما عاد مريح زج اسم او اكثر في كل تعديل وبقاء الأغلبية او المقربين منهم على نفس الكراسي. بصراحة وبدون ( لف) ودوران التركيبة مزعجة بحاجة لتغير وتغير جدري واعطاء الفرصة للجميع دون استثناء وبلاش بقاء اسماء تدور بفلك الكراسي يعني محاصصة هذا لك وذاك لك؟ من باب الغيرة والنصيحة نقول كفاية كفاية. ويبقى السؤال وهو سؤال يتردد بحاجة لجواب. شو بمنع بدل تبديل الكراسي بين فئة وبقاء الموقع حكر لناس وتجاهل صريح لكفاءات أردنيين وحقهم بتولي مهام وخدمة الوطن بشجاعة والشجاعة أفعال مش كلام والنتيجة توزيع المواقع حسب الكفاءات العلمية والفنية والمهارة الادارية شباب حقهم بتحمل المسؤولية لخدمة مملكتنا وقيادتنا… السؤال هو… متى يتم دخول الشباب للمواقع. دون تدقيق من هو ومن وين هو الكل بنفس المكانة والمستوى.. التحديات أصبحت قاسية وصبر المواطن تجاوز صبر أيوب وجميع البرامج من الحكومات مجرد برامج جباية من المواطن وعلى المواطن. الأردني اليوم هو بكل فخر ابو أيوب. وبكفي برامج حكومات مصابة بهرم ووهن ولم تلبي استحقاق المرحلة بتوفير عدالة بالعيش الكريم واي كريم والأسعار لعبة كل حكومة وبطالة وفقر كل يوم أسوء مما سبق والمصيبة بعقلية المسؤول بفكر حاله خارق زي صواريخ النكسة. حمى الله مملكتنا وقيادتنا .

كاتب شعبي محمد الهياجنه

رابط مختصر