علاج الخوف عند الأطفال عند النوم

 

 

** خوف الأطفال وقت النوم أمر شائع جدا ويجب أن تعرفي كيف تتعاملين معه بطريقة سليمة حتى تخلصي طفلك من هذه الحالة، تعرفي على أسباب و علاج الخوف عند الاطفال عند النوم بطرق صحيحة.

وكالة الناس – هل تعانين يوميا مع طفلك وقت نومه بسبب خوفه الشديد وفزعه غير المبرر؟ قد يكون من وجهة نظرك غير مبرر فتنفعلين عليه مما يزيد حالتكما معا سوءا، ولكن خوف الأطفال وقت النوم أمر شائع جدا ويجب أن تعرفي كيف تتعاملين معه بطريقة سليمة حتى تخلصي طفلك من هذه الحالة، تعرفي على أسباب و علاج الخوف عند الاطفال عند النوم بطرق صحيحة:

من الطبيعي أن يخاف طفلك من الظلام أو وجود كائنات وحشية يمكن أن تظهر له ليلا، ولكن قد يستمر الأمر معه فيؤثر على جودة نومه وأنشطته خلال اليوم، وهناك عدة أسباب قد تكون وراء شعور طفلك بهذا الخوف وترتبط باضطرابات النوم الشائعة مثل الكوابيس عند الأطفال، كما أن الأطفال الذين لديهم مخيلة واسعة أكثر عرضة للخوف قبل النوم بسبب اعتقادهم أن هناك كائنات وحشية أخرى تعيش بغرفته وستظهر له خلال الليل، هذه الاعتقادات قد يكون سببها قراءة قصص أو مشاهدة أفلام مرعبة خلال اليوم.

علاج الخوف عند الاطفال عند النوم
هناك عدة طرق فعالة ستساعدك على تغلب طفلك على هذا الخوف، ولكن أولا يجب أن تصدقي أن طفلك لا يتدلل وأن له أسبابه لهذا الخوف، تعرفي على هذه الطرق كما يلي:

تفهمي خوف الطفل
أول شيء يجب عليك فعله هو إعطاء الفرصة لطفلك ليشرح لك ما الذي يخاف منه تحديدا ولماذا يشعر بالخوف من هذه الأشياء، ولكن يجب أن تعرفي أن الأطفال مختلفين بطبيعتهم فقد يستجيب لك طفلك ويتحدث عن مخاوفه، وقد لا يستجيب ولا يريد أن يتحدث، حينها فقط يجب أن تتحلي بالصبر ولا تقومي أبدا بالسخرية منه ومن ما يشعر به.

لا يجب أن تدعمي مخاوف طفلك وتكبريها بعينيه، بل يجب أن تؤكدي عليه أنه بأمان بجانبك أيا كانت مخاوفه، وأنه حتى إذا كان ينام بفراش بمفرده ليس معنى ذلك أنك بعيدة عنه بل أكدي عليه أنك قريبة منه وأنك ستكونين بجانبه في أي وقت حين يحتاجك، وإذا استيقظ طفلك خلال النوم لا تحضريه لغرفتك بل اذهبي أنت لغرفته وابقي بجانبه عدة دقائق حتى يعود للنوم ليعتاد على النوم في فراشه وليصدق أن غرفته آمنة تماما.

امنعي الأفلام والقصص المرعبة
وهذا من أهم طرق علاج الخوف عند الاطفال عند النوم لأن مشاهدة طفلك لأفلام الرعب والكارتون الذي يحتوي على شخصيات وحشية وقراءة القصص الخيالية المرعبة، كل ذلك يمكن أن يحفز التخيلات التي تبقى في عقل طفلك وتعود إلى تفكيره وقت النوم، لذلك إذا كانت هذه الأشياء لها تأثير كبير على طفلك فيجب عليك منعها إطلاقا على الأقل حتى يصل طفلك للعمر الذي يفرق معه بين الخيال والواقع.

إذا كان طفلك يشعر بالخوف من الظلام، لا تصري على إطفاء كل المصابيح أثناء النوم، ولكن يمكنك استخدام مصباح الإضاءة الخفيفة، ويمكنك أيضا ترك باب الغرفة مفتوح قليلا، فيعطيه شعور بالراحة والأمان أكثر.

عززي ثقة طفلك في نفسه
القيام بأنشطة خلال اليوم تركز على تعزيز ثقة طفلك في نفسه وبناء شخصيته واكتساب مهارات جديدة، يعمل على إعطاءه الشجاعة لمواجهة مخاوفه وقت النوم.

لا يوجد طفل ليس لديه لعبة أو شيء متعلق به بشدة، ابحثي عن لعبة طفلك المفضلة وضعيها بجانبه في الفراش كمرافق له يعطيه الشعور بالراحة والأمان.

قد يعجبك ايضا