بناء الثقة بالنفس

قراءة
أخر تحديث : الجمعة 30 أكتوبر 2020 - 4:48 مساءً

وكالة الناس – د. منى الواكد

بناء الثقة بالنفس، لقد اخترتُ هذا المصطلح؛ لأن عملية الثقة بالنفس تحتاجُ إلى بناءِ ولا تحدث في ليلةٍ وضحاها، وتحتاج إلى صَبرٍ،وإرادةٍ، ورغبةٍ ذاتيةٍ في التغيير، هي قدرة الإنسان على شق طريق الحياة بتفاؤل وإيجابية وإيمان الفرد بقدرته على تحقيقِ أهدافهِ بذكاءٍ وحكمةٍ، وذلك من خلالِ رؤية الإنسانِ لنفسهِ حيثُ أن ذلك يعكس رؤية المجتمع وممن حوله.

فالناس يرونك كما ترى أنت نفسك، لذلك احرص على أن ترى نفسك إنسانًا إيجابيًا ومتفائلًا وناجحًا، وأن تكون مسؤولًا عن حياتك وقراراتك سواء قادتك هذه القرارات إلى نجاحات أو إخفاقات،فأنت من تتحمل نتائج أعمالك، وتقبل ذاتك بحب ورضا وسعادة، نعم عليك أن تحب نفسك جيدًا وتحب الآخرين فلديك القدرة على بناء علاقات شخصية واجتماعية طيبة، وتمتلك القدرة على اتخاذ القرارات المناسبة في الأوقات المناسبة وفي أحلك الظروف.

ولديك الرغبة دائماً في التجديد من أجل الحصول على أفضل النتائج والتأمل في نقاط الضعف لديك من أجل إيجاد الحلول المناسبة ،وليس من أجل جلد الذات، وإنما من أجل تطوير الذات وإرضائها، وامتلاك مهارة حل المشكلات وإيجاد البدائل، ورسم ابتسامة على وجهك حتى في أحلك الظروف اقتداءً برسول الله-صلى الله عليه وسلم إذ قال: (تبسمك في وجه أخيك صدقة) وابتعد عن كل ما يؤذي ذاتك ويزعزع ثقتك بنفسك من نقد لاذع أو خوف من فشل أو من الوحدة والاستعداد الدائم للتغلب على المواقف الحياتية بشكل ايجابي وبتخطيط سليم وتنمية ثقتك بذاتك وأن تفكر دائما بشكل ايجابي.

فأفكارنا تتحول إلى عادات ومن ثم تصبح واقعًا، سؤل نابليون كيف استطعت أن تولد الثقة بجيشك وتنتصر في حروبك؟ قال: حاربت ثلاثة بثلاث: من قال لا أقدر قلت له: حاول، ومن قال لا أعرف قلت له: تعلم ومن قال مستحيل قلت له: جرب.

وبذلك انتصرت. إذن لا تجعل الوهم يخلخل عزيمتك واشغل نفسك بكل ما هو مفيد،فالفراغ سم قاتل، واجعل لنفسك برنامجًا يوميًا وأسبوعيًا تضيف في كل يوم أو أسبوع عملًا جديدًا مفيدًا تقتل به الروتين كعبادة جديدة، أو كتاب مفيد، أو لغة تتعلمها، أو محاضرة تشاهدها أو ورشة تدريبية تشترك فيها، لا تنقل إخفاقاتك للآخرين، وحافظ على هدوئك دائمًا وكن شخصًا منظمًا، ولا تحزن أبدًا إذا أصابك مكروه فاستعذ بالله من الشيطان الرجيم، وامض في حياتك فالأمس قد انتهى.

والمستقبل في علم الغيب فاشغل نفسك بيومك بكل حب وعطاء وتفاؤل وكن فخورا بنفسك وبكل انجازاتك حتى لو كانت بسيطة ولا تقارن نفسك بغيرك وإنما قارن نفسك بذاتك كيف كنت بالأمس وكيف أنت اليوم،جدد إيمانك بالله واجعل علاقتك مع الله دائما الأقوى وتوكل على الله، واستعن بالله على قضاء حوائجك، وابذل ما في وسعك بحب وتسامح.

حب نفسك حتى يحبك الآخرين واحترامك لنفسك هو ما يجعل الآخرين يحترمونك دمتم بكل خير و الحمد لله.

رابط مختصر