امام هيئة تنظيم قطاع الاتصالات

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 6 فبراير 2016 - 1:11 مساءً
امام هيئة تنظيم قطاع الاتصالات

وكالة الناس – طالب مواطنون  هيئة تنظيم قطاع الاتصالات بضرورة العمل على متابعة مشكلة انقطاع خدمة الانترنت والهاتف الارضي عن منازلهم وذلك بسبب اعمال الحفريات فيما تقع اللائمة على شركة أورانج.

وتاليا نص الرسالة التي وصلت الينا

سيدي رئيس هيئة تنظيم قطاع الاتصالات الأكرم،

تحية وبعد،

من خلال حفريات في حي الرشيد شارع الملك عبد الله الثاني بن الحسين / شارع ياجوز الرئيسي وبتاريخ 25/10/2015 تم قطع الكيبل الأرضي من خلال حفريات الشارع ما أدى الى قطع عددا كبيرا من الهواتف الأرضية، ولقد قمنا بالاتصال ومتابعة شركة أورانج حيث قاموا باصلاح الكيبل في اليوم التالي واستغرق العمل اسبوعا لاعادة قسم من الهواتف الارضية المقطوعة.

ومنذ ذلك الحين وحتى تاريخه يوجد عشرون خط هاتف ارضي وقسم منها مع الانترنت ما زال معطلا، ونحن على اتصال مستمر مع أورانج من خلال موظفينهم الذين حين نتكلم معهم تشعر وانهم خلال ساعات سوف يعيدون ايصال الخدمة وكل ما يقولونه لك، هل معقول من 25/10/2015 ولغاية الان لم يصلح العطل ويخبروننا بانهم سوف يرسلون ايميل الى القسم الفني لمتابعة العطل، وما زالت اجابتهم حتى الان نفس الاجابة.

ولقد قمنا بمتابعة الموضوع والاتصال مرارا مع موظفي هيئة تنظيم قطاع الاتصالات ويعربون عن اندهاشهم عن عدم اعادة واصلاح العطل حتى الان، لا هاتف ولا فاكس ولا انترنت على مؤسسة تجارية من تاريخ 25/10/2015 وحتى تاريخه.

سيدي رئيس هيئة تنظيم قطاع الاتصالات المحترم، يرجى متابعة شكوانا خصوصا انه لا حول ولا قوة الا بااله العلي العظيم وهو عدم وجود شركة بديلة عن اورانج بخصوص الهواتف الارضية والا لكنا قد حللنا المشكلة بايصال خط ارضي جديد مع شركة أخرى.

واقبلوا فائق الاحترام.

رابط مختصر