النزاع مستمر .. معركة “إيبيك للألعاب” مع “آبل” تنتقل للإتحاد الأوروبي

 

وكالة الناس – قدمت شركة “إيبيك للألعاب” المطورة للعبة “فورتنايت” الشهيرة شكوى رسمية ضد شركة “ابل” إلى منظمي مكافحة الاحتكار في الاتحاد الأوروبي، الأمر الذي يشير إلى تصاعد النزاع مع الشركة العملاقة الأميركية.

وبحسب “رويترز” فتزعم إيبيك في دعوتها الجديدة أن القيود المضادة للمنافسة المصممة بعناية من “آبل” قد قضت تماماً على المنافسة في توزيع التطبيقات وعمليات الدفع.

وتقول: إن هذا يؤدي إلى قيام المستهلكين باللعب عبر أسعار أعلى، ويمنح “آبل” الكثير من التحكم في المطورين عبر منصتها.

ودخلت الشركتان في نزاع كبير منذ آب العام الماضي، عندما حاولت شركة إيبيك التحايل على عمولة شركة آبل على متجر “اب ستور” والتي تبلغ 30% على بعض عمليات الشراء، من خلال إطلاق نظام الدفع الخاص بها داخل التطبيق.

وردت “آبل” بإزالة اللعبة الشهيرة من متجر التطبيقات الخاص بها، ما دفع “إيبيك للألعاب” إلى رفع دعوى قضائية ردًا على ذلك.

ووصف الرئيس التنفيذي للشركة تيم هذه العمولة بنسبة 30 في المائة بأنه ضريبة، وتزعم إيبيك أن سياسات “آبل” تمنح خدماتها ميزة غير عادلة بالنسبة لمطوري iOS الآخرين.
 
وقالت إيبيك في دعوتها إنها لا تسعى للحصول على تعويضات من آبل في الاتحاد الأوروبي، بل تريد حلولاً مناسبة وفعالة لمعالجة ما تدعي أنه ممارسات “آبل” المناهضة للمنافسة.

وكانت شركة آبل قد أعلنت في تشرين الثاني الماضي، أنها ستخفض معدل عمولة متجر التطبيقات إلى 15 في المائة لأي مطور يربح أقل من مليون دولار من الإيرادات السنوية، في استجابة واضحة لضغوط المطورين والمنظمين.

 وقالت “آبل” إن قواعدها تنطبق بالتساوي على جميع المطورين وأن إيبيك انتهكتها.

وأطلقت الشركة المطورة للعبة فورتنايت إجراءات قانونية في أوستراليا، وقدمت في وقت سابق من هذا العام شكوى إلى محكمة مكافحة الاحتكار في المملكة المتحدة بشأن إجراءات “آبل”.

وتأتي الشكوى الجديدة في أعقاب إعلان الاتحاد الأوروبي العام الماضي أنه فتح تحقيقاً رسمياً لمكافحة الاحتكار ضد “آبل” بسبب ممارساتها في”اب ستور” و “آبل باي”.

ويشعر الاتحاد الأوروبي بالقلق من أن سياسات “آبل تخنق” المنافسة وتشوهها في الحالات التي تتنافس فيها خدمات “آبل” مع مطورين آخرين في متجر التطبيقات التابع لها.

وحظيت شكوى الاتحاد الأوروبي المقدمة من شركة إيبيك بدعم المشرع راسموس أندرسن في البرلمان الأوروبي، والذي سيسعى في الأشهر المقبلة إلى تعزيز قواعد التكنولوجيا في الاتحاد الأوروبي التي اقترحتها المفوضية لكبح جماح عمالقة التكنولوجيا في الولايات المتحدة.

وقال في بيان: “نحن كمشرّعين نحتاج إلى ضمان أن هذه المنصات التي تعمل كحراس بوابات في السوق الرقمية يجب أن تحترم مجموعة محددة مسبقاً من القواعد من أجل ضمان المنافسة العادلة وقوى السوق المتوازنة”.

 ومن المتوقع أن تعود لعبة “فورتنايت” إلى هواتف “آيفون” في وقت ما من خلال متصفح “سفاري” كجزء من خدمة بث الألعاب من “نيفيديا”.
قد يعجبك ايضا