0020
0020
previous arrow
next arrow

عشّاق ميسي في ميامي مستاؤون من ارتفاع أسعار التذاكر الموسمية

وكالة الناس –  عبّر عشّاق بطل العالم الأرجنتيني ليونيل ميسي عن غضبهم من مضاعفة ناديه إنتر ميامي الأمريكي أسعار التذاكر الموسمية للموسم المقبل، لكن فرصة متابعة أفضل لاعب كرة قدم في العالم سبع مرات لا تزال تغري كثيرين رغم كلفتها العالية.

أرسل النادي المملوك من رجل الأعمال خورخي ماس ونجم كرة القدم الإنجليزية السابق ديفيد بيكهام، رسائل ألكترونية للمشجعين الخميس تتضمن تفاصيل أسعار تجديد التذاكر.

وكانت أرخص تذكرة لهذا الموسم 485 دولاراً أمريكياً، لكن “تأثير ميسي” يعني انها سترتفع إلى 884 دولاراً لمكان وراء المرمى في المباريات الـ17 على أرض الفريق المشارك في دوري كرة القدم الأمريكي. وهذا يعني 52 دولاراً للمباراة الواحد.

أما المقاعد التي توفّر رؤية أوسع، القريبة من خط منتصف الملعب مع إمكانية الوصول إلى “النادي” الذي يوفّر الطعام والشراب، فارتفع سعرها من 3600 دولار إلى 7650، وهناك ارتفاع مماثل في معظم المقاعد الباهظة الثمن.

في أوروبا، تبلغ قيمة أرخص تذكرة موسمية لمشاهدة مانشستر سيتي الإنجليزي في دوري الأبطال 469 دولاراً، فيما تصل الأعلى ثمناً إلى 1256 دولاراً، علماً ان عروض الضيافة منفصلة عن التذاكر الموسمية.

وفي برشلونة الإسباني، النادي السابق لميسي حيث سطّر انجازات رائعة، يبلغ سعر أرخص تذكرة موسمية 380.53 دولاراً والأعلى 919.62.

يذكر ان حاملي التذاكر الموسمية كانوا محميين هذا الموسم من الارتفاع الهائل لتذاكر المباريات الواحدة لميامي،

بعد قدوم ابن السادسة والثلاثين في يوليو من باريس سان جرمان الفرنسي.

في الواقع، استفاد البعض من تذكرته الموسمية لبيع بعض تذاكر المباريات بأسعار مرتفعة في السوق الموازية.

وسيكون متاحاً للمشجعين تخفيض خيارات مقاعدهم بحال رغبوا بذلك، وقال مصدر في النادي ان لائحة الانتظار طويلة للحصول على التذاكر الموسمية.

ويخوض إنتر ميامي الموسم الرابع فقط بعد تأسيسه، فيما يعبّر المشجعون عن انزعاجهم من أزمة التذاكر، بعد سنوات من الانتظار لظهور ناد يمثلهم في المستوى الأوّل.

قال إيد سيرانو، أحد قادة الحملة لجلب فريق في الدوري إلى جنوب فلوريدا، والذي قضى سنوات في الضغط على مسؤولي الدوري وتنظيم الأحداث للحصول على الدعم، انه يعرف العديد من المشجعين يفكرون بعد التمديد.

قال لفرانس برس “هذا جنوني. توقعت ارتفاعها، لكن بحد أقصى 50%. هؤلاء الأشخاص يفكّرون فقط في جني المال والطلب مرتفع، لذا يتوقعون انهم سيفلتون”.

تابع “ربما يبحثون عن النخبة فقط لحضور المباريات وغضّ الظر عن الباقين. سيخسرون هؤلاء الأشخاص اذا استمروا بهذه العقلية”.

– ملعب جديد –

وينوي النادي الانتقال من ملعبه الحالي الموقت في فورت لودردايل إلى الملعب الجديد “ميامي فريدوم بارك” بالقرب من مطار ميامي الدولي.

وسيكون الملعب البالغة تكلفته 350 مليون دولار، جزءاً من مشروع تطوير وترفيه بقيمة مليار دولار.

والانتقال إلى الملعب الجديد مخطّط في العام الأخير من عقد ميسي البالغ 150 مليون دولار.

قال مصدر في النادي ان ارتفاع أسعار التذاكر يعكس التغيير الفني على ارض الملعب، بعد جلب ميسي، وزميليه السابقين في برشلونة الإسبانيين سيرجيو بوسكيتس وجوردي ألبا، بالإضافة إلى استثمارات أخرى.

لكن سيرّانو يخشى أن يؤثر ارتفاع الأسعار على بناء قاعدة جماهيرية للمستقبل “ميسي سيذهب في يوم من الأيام… لا يفكّرون في المشهدية الواسعة. هم يطاردون النواة وقد لا يعودون ابداً”.

ويفكر بعض المشجعين الذين كانوا مستعدين بالفعل لتخصيص ميزانية لتذاكر الموسم المقبل، بتعديل مقاربتهم.
قال جيفري سكاتوف الذي انفق أكثر من 20 ألف دولار على سبع تذاكر موسمية للعائلة والأصدقاء، ان قيمة التجديد ستصل إلى 52 ألف دولار.

قال “أحببت الحصول على سبع تذاكر موسمية. كان بامكاني التخلي عنها أو احضار مشجعين عاديين إلى المباريات، لان السعر كان مناسباً. الآن قد اخفّض العدد من سبع تذاكر موسمية إلى اثنتين”.

أ ف ب