الكلالدة: 339 ألف أردني ضمن “القيود الراكدة”

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 5 أغسطس 2020 - 6:13 مساءً
الكلالدة: 339 ألف أردني ضمن “القيود الراكدة”

وكالة الناس – حذر رئيس الهيئة المستقلة للانتخاب الدكتور خالد الكلالدة الأربعاء، من استخدام المال السياسي في تغيير ارادة الناخبين خلال الانتخابات النيابية المقبلة.

وناشد الكلالدة خلال حوار مع الدكتور هاني البدري في برنامجه “وسط البلد” على راديو “فن” المواطنين والاعلاميين والمراقبين، بالتبليغ عن أي تجاوزات أو استخدام للمال السياسي يرونها بالدليل القاطع، خلال فترة التحضير للانتخابات أو يوم الاقتراع.

وعبر عن تفاؤله بارتفاع أعداد الناخبين في الانتخابات النيابية المقبلة، خاصة لوجود اندفاع شبابي كبير، ورغبة شديدة لديهم للمشاركة بها.

وبين الكلالدة أن هناك أردنيين ضمن ما يسمى “قيود راكدة” وهم ينقسمون لعدة أقسام، هي: 127 ألف مسجل في القيود المدنية لكن ليس لديهم بطاقات مدنية، و2700 شخص اعمارهم فوق 100 عام ولم تحدث بياناتهم وغير معروف إن كانوا على قيد الحياة أو توفاهم الله، وما يقارب 224 الف أردني خارج المملكة، مشيراً إلى أن مجموعهم يبلغ 339 الف، “وإذا ما ازلناهم من حسبة المشاركة العامة بالتأكيد سترتفع نسبة المشاركين في الانتخابات”.

وأشار الكلالدة إلى أن المواطن الأردني واع جداً، ويعرف قيمة صوته وإلى من سيذهب، مؤكداً أن من ليس اهلاً للانتخاب لن يعود المواطن إلى انتخابه مجدداً.

ولفت إلى وجود إجراءات وترتيبات خاصة للانتخابات المقبلة، سيتم الافصاح عنها بموعدها، من قبل اللجنة الوطنية للاوبئة، والتي تقود الشق المهني للانتخابات.

أما فيما يتعلق بالشق الإداري، أكد الكلالدة أن الهيئة ستقود الانتخابات بحذر، حيث سيوخذ بعين الاعتبار توصيات اللجنة الوطنية للأوبئة، وخاصة فيما يتعلق بالتجمعات، ومراكز الاقتراع، والتقارب بين الناخبين.

كلمات دليلية
رابط مختصر