“أحمد طملية ضيف منتدى البيت العربي”

وكالة الناس – قال الاديب جروان المعاني في تقديمه للأديب احمد طمليه خلال أمسية أقيمت في منتدى البيت العربي الثقافي وسط حضور نوعي وكبير مساء السبت ٢٠٢٣/١/٢٣: هي العودة من بعيد للأديب أحمد طمليه، وكان إصداره الأول (يا ولد) قبل عشرين عاماً، فقدم لنا وجبة دسمة من الأدب الذي تراوح بين الواقعية والكوميديا السوداء، فالذين يكتبون هذا النوع من الأدب يحتاجون على قدر من المعاناة فيكتبون سخريتهم من الحياة وحوادثها.

و قدم أحمد طمليه نفسه قائلا “مات أبي مبكرا قبل أن تتفتح عيناي على الحياة فلا أعرف حتى اليوم ماذا تعني الأبوة، واضطرت أمي أن تقود إدارة شؤون البيت أي أني نشأت بلا أب ولا أم بالمفهوم المتعارف عليه، فكانت النتيجة طفولة ضبابية، لا تعيش في إطار معناها وتسلسلها الطبيعي، بل هي طفولة تراوح مكانها، وبالتالي فإن الطفل يبقى طفلا حتى بعد أن ترتسم معالم الشارب على محياه، ومن هذا المنطلق أو من هذا المنطق كان عليه أن يتعامل لاحقا مع الأشياء اللافت في طفولتي إنني قضيتها صامتا متأملا، أميل إلى محاورة نفسي على محاورة أقراني وهذا ما سمح لخيالي أن يشطح بالكثير من الأفكار التي اعتبرتها سرا ينبغي أن لا أبوح به لأحد ”

وكان طمليه قد قرأ مجموعة من القصص الأدبية المختلفة منها قصة شهيق زفير، وقصة يا ولد وغيرها من القصص المختلفة ثم تلا بعد ذلك نقاش ثري حول تجربته الأدبية مستذكرين الراحل الكبير محمد طملية.

ومما قرأ قصة بعنوان عنب :
أبي لم يقصد أبدا أن يتزوج أمي تحديدا ، كل ما في الأمر كبر ، وقد لاحظت جدتي ذلك ، فأوعزت لجدي أن يبحث له عن عروس ، وبعد السؤال والتقصي ، استقر الرأي على بنات الحاج احمد ، فهو رجل فاضل وتقي ، وهكذا كانت أمي لأبي .

وأبي لم يقصد أبدا أن ينجبني أنا تحديدا ، كل ما في الأمر ، عاصر فترة شاع خلالها شعار ” الرزق على الله” ، فأنجب رزمة من الأبناء ، كنت أنا واحدا منهم .

وأبي لم يقصد أبدا أن يكد ويتعب من أجل اطعامي أنا تحديدا ، كل ما في الأمر أن الزحام يحتمل دائما أشخاصا إضافيين ، على أرضية أن الوجبة التي تكفي تسعة أشخاص تكفي عشرة .

وأبي لم يقصد أبدا أن يرسم لي أنا بالذات خارطة طريق ، كل ما في الأمر تركني وشأني ، فتعلمت وحدي كيف اشغل نفسي .

وها أنا أعيش ، مثلما تعيش الأشياء ، مثل الدالية في حوش دارنا التي آكل منها كل سنة عنب .

وفي ختام الأمسية، قام الوزير الأسبق طه الهباهبة بمعية الأستاذة رويدا الكساسبة عضو الهيئة الإدارية والصحفي محمود الداوود عضو الهيئة الإدارية بتكريم المشاركين.

 

قد يعجبك ايضا