الرئيس اللبناني يعلن عن فتح تحقيق في حادثة الاعتداء على اليونيفيل

وكالة الناس –  أعلن الرئيس اللبناني ميشال عون عن فتح تحقيق بحادثة الاعتداء التي وقعت على القوات الدولية العاملة في الجنوب (اليونيفيل) في بلدة راميه الحدودية امس لتحديد المسؤوليات.

وشدد عون في بيان صادر عن الرئاسة اللبنانية، على أهمية التنسيق بين الجيش و(اليونيفيل) تفاديا لتكرار مثل هذه الحوادث”.

وقال عون خلال لقائه المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان السفيرة يوانا فرونتسكا، إن لبنان جاهز لمعاودة التفاوض لترسيم الحدود البحرية الجنوبية على نحو يحفظ حقوق الدولة اللبنانية وسيادتها.

واشار البيان إلى أن فرونتسكا نقلت إلى الرئيس اللبناني موقف الأمم المتحدة من التطورات في لبنان، مشيرة إلى “أن مجلس الأمن سوف يعقد في شهر آذار المقبل، جلسة حول لبنان يقدم خلالها أمين عام الأمم المتحدة تقريرا عن تطور الأوضاع اللبنانية والنقاط الإيجابية التي سجلت في الآونة الأخيرة”.

من جهة ثانية، رحّب البيان بالمبادرة الكويتية الهادفة إلى إعادة الثقة بين لبنان والدول العربية عموما والخليجية خصوصا، مشيرا إلى “أن الأجوبة اللبنانية سيحملها وزير الخارجية والمغتربين إلى الاجتماع الوزاري العربي الذي سيعقد في الكويت نهاية الأسبوع الحالي”.

قد يعجبك ايضا