تصريح هام و مفاجئ لحركة حـ ـمـ ـاس حول المعركة المقبلة

 

 

وكالة الناس – قال القيادي في حركة حماس، محمود الزهار، أمس الخميس، إن فصائل المقاومة الفلسطينية ضربت نظرية الأمن القومي للاحتلال.

أجرت “قناة الميادين”، أمس الخميس، لقاء مع الزهار، قال فيه إن “الأمن القومي للاحتلال” كان مبنيا على التفوق غير المحدود، وعلى ما يسمى بـ”الحرب الخاطفة”، وإسرائيل الآمنة، وقطاع غزة نجح في ضرب هذه النظرية.

ودعا الزهار إلى التعاون بين حماس وسوريا ولبنان وكذلك الفصائل الفلسطينية لمواجهة الاحتلال، مصرحا أن المعركة المقبلة “هي الحاسمة”، وهو ما “يستدعي التنسيق بينهم على أساس تحرير كل فلسطين” ـ على حد قوله.

وحول الحرب الأخيرة مع الاحتلال على قطاع غزة، المعروفة باسم عملية “سيف القدس”، قال الزهار عنها:ان تداعيات تلك العملية الأخيرة لها دلالات غاية في الأهمية، خصوصا على الكيان الإسرائيلي، ومن يتعاون معه.

وبعث القيادي في حركة حماس، محمود الزهار، رسالة إلى قيادات الاحتلال، السياسية والعسكرية، مفادها أنه إذا “أردتم أن تستنزفوا قوتكم في الأفعال الإجرامية، عبر الاعتداء على القدس وسكانها، فلكل حادثة حديث”، مشيرا إلى أن ما سيجري مستقبلا يمكن أن يقود إلى حرب جديدة، داعيا الاحتلال إلى الابتعاد عن أي استفزازات بحق الفلسطينيين.

قد يعجبك ايضا