مؤتمر لندن: أكثر من 10 مليارات دولار لمساعدة اللاجئين السوريين

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 30 نوفمبر -0001 - 12:00 صباحًا
مؤتمر لندن: أكثر من 10 مليارات دولار لمساعدة اللاجئين السوريين

وكالة الناس – أعلن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الخميس عن جمع اكثر من 10 مليارات دولار في مؤتمر الدول المانحة لسورية في لندن من اجل المساعدات الانسانية 

وقال كاميرون في مؤتمر صحافي ان “مؤتمر اليوم شهد جمع المبلغ الاضخم في يوم واحد من اجل مواجهة ازمة انسانية”.

واضاف ان “انجازات اليوم ليست حلا للازمة. ما زلنا بحاجة الى انتقال سياسي”، متابعا “لكن مع التعهدات المقطوعة اليوم…تبدو رسالتنا الى شعب سوريا والمنطقة واضحة، سنقف الى جانبكم وسندعكم قدر ما تحتاجون”.

وانطلقت أعمال مؤتمر المانحين في دورته الرابعة، في لندن الخميس، حيث تعهدت فيه كل من بريطانيا والنرويج وألمانيا والكويت والإمارات والسعودية بتقديم نحو 5.9 مليار دولار، لمساعدة اللاجئين السوريين بحلول عام 2020، وتأمل الأمم المتحدة أن يجمع ما يقارب تسعة مليارات دولار للعام الحالي وحده.

وقال رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون في بيان أعلن فيه عن تعهد جديد بتقديم 1.2 مليار جنيه استرليني (1.75 مليار دولار) “يمكننا أن نقدم الشعور بالأمل المطلوب لإثناء الناس عن التفكير في أنهم ليس لديهم خيار سوى المخاطرة بأرواحهم في رحلة محفوفة بالمخاطر إلى أوروبا”.

وقالت رئيسة الوزراء النرويجية إرنا سولبرغ في بيان، وهي تعلن عن تعهد بلادها “إذا فشلنا في التحرك بشكل حاسم الآن فإن وضع المدنيين والدول المجاورة لسورية سيتدهور وسيؤثر ذلك على المجتمع الدولي بأكمله”.

وذكر البيان أن تعهد النرويج بتقديم 1.17 مليار دولار على مدى السنوات الأربع المقبلة يفوق أي تعهد قدمته من قبل لأزمة إنسانية من هذا النوع.

وأعلن أمير الكويت عن تبرع بلاده بمبلغ 300 مليون دولار أميركي للاجئين السوريين، وكانت الكويت قد قدمت 1.3 مليار دولار خلال المؤتمرات الثلاث السابقة التي استضافتها.

من جهتها، قالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، الخميس، في بداية مؤتمر للمانحين في لندن، إن ألمانيا تعهدت بتقديم 2.3 مليار يورو (2.56 مليار دولار) كمعونات لسورية بحلول 2018 منها 1.1 مليار هذا العام.

وقالت ممثلة الإمارات في المؤتمر، وزيرة التنمية والتعاون الدولي لبنى القاسمي، أن الإمارات لبت التطلعات عن طريق تقديم المساعدات إلى النازحين داخل سورية، واللاجئين في دول الجوار بما يقدر بـ600 مليون دولار أو 0.15 بالمئة من الناتج الإجمالي للبلاد.

وأعلنت القاسمي أن الإمارات في 2016 ستقدم 137 مليون دولار للمساعدات الإنسانية، وللبرامج التي تشارك فيها الإمارات في الأردن ومصر وسورية.

كما أعلنت السعودية تقديم 100 مليون دولار إضافية للاجئين السوريين.

وقتل نحو 250 ألف شخص في الحرب في سورية، التي تسببت أيضا في تشريد الملايين منهم، ستة ملايين داخل البلاد وأكثر من أربعة ملايين غادروها إلى الأردن ولبنان وتركيا ودول أخرى.

ووجهت وكالات تابعة للأمم المتحدة نداء لجمع 7.73 مليار دولار، للتغلب على الكارثة هذا العام إضافة إلى 1.2 مليار دولار مطلوبة لتمويل خطط قومية لاستيعاب اللاجئين في دول المنطقة.

كلمات دليلية
رابط مختصر