افتتاح المؤتمرالدولي السابع للسمع والتوازن بتنظيم من جامعة عمان الأهلية والأكاديمية العربية وجامعة لوبك

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 19 سبتمبر 2019 - 3:10 مساءً
افتتاح المؤتمرالدولي السابع للسمع والتوازن بتنظيم من جامعة عمان الأهلية والأكاديمية العربية وجامعة لوبك

وكالة الناس – مندوبة عن صاحبة السمو الملكي الاميرة منى الحسين افتتحت سمو الاميرة سناء عاصم ، اعمال المؤتمر السنوي  الدولي السابع لصحة السمع والتوازن ، يوم الخميس الموافق ١٩/٩/٢٠١٩، والذي تم عقده من قبل جامعة عمان الاهلية والأكاديمية العربية للسمع والتوازن وجامعة لوبك الألمانية.

·         ورحب رئيس المؤتمر الدولي السابع لصحة السمع والتوازن د. محمد ضياء بجميع الضيوف والمشاركين من جميع انحاء العالم، مشيرا الى ان عقد المؤتمر السابع والذي جاء موسوما بعنوان “صحة السمع والتوازن”  وللمرة الثالثة في عمان بالتعاون ما بين الاكاديمية العربية للسمع والتوازن و جامعة عمان الاهلية وجامعة لوبك الالمانية وبمشاركة وزارة الصحة الاردنية ومديرية الخدمات الطبية.

·         وقال رئيس جامعة عمان الأهلية ا.د. ساري حمدان ان جامعة عمان الاهلية تفتخر وتعتز بعقد المؤتمر السابع لصحة السمع في الاردن والذي يتوج نجاح ستة مؤتمرات سابقة تميزت بالنجاح الباهر، كما انه لمن دواعي الفخر ان احتضنت الاردن ثلاث مؤتمرات منها.

ودعا أ.د. ساري حمدان جميع المؤسسات الاكاديمية وغيرها من المؤسسات ان تهتدي بهذا النموذج الراقي من الشراكة الفعلية بين الاكاديمية العربية وجامعة عمان الاهلية وجامعة لوبك الالمانية بالإضافة الى المؤسسات والجهات الداعمة التي تساهم في انجاح هذا المؤتمر.

واضاف : ان الاردن دائما يسعى الى التعاون واللحمة العربية والى استضافة جميع الاشقاء والاصدقاء من مختلف دول العالم.

·         بدوره اكد امين عام وزارة الصحة د. حكمت ابو الفول (مندوب وزير الصحة د. سعد جابر) على اهمية عقد مثل هكذا مؤتمر والذي جاء بمبادرة كريمة من جامعة عمان الاهلية وشركائها.

وبين د. حكمت ابو الفول ان وزارة الصحة قامت بوضع خطة وطنية متوازنة تهدف لمكافحة الصمم والعناية بالسمع والاذن من خلال مجموعة من الاستراتيجيات والتي تشمل برنامج المسح السمعي الوطني لحديثي الولادة ووضع الاجراءات الوقائية لمكافحة الصمم وضعف السمع ووضع البرامج التوعوية والتأهيلية المتخصصة لمرضى السمع وتزويدهم بالمعينات السمعية والقواطع اللازمة لأجراء عمليات زراعة القوقعة وتنفيذ حملات التوعية والبرامج التدريبية للكادر الفني والمجتمع.

واشار الى اننا نتطلع جميعا لمستقبل افضل لمجتمعنا حيث ان الاردن يقوم بتطبيق الاستراتيجيات الخاصة بالخطة الوطنية لمكافحة الصمم ومنها اجراء المسح السمعي لحديثي الولادة في المستشفيات، كما ان هناك لجنة وطنية تم تشكيلها منذ سنوات بالإضافة للجنة العليا لزراعة القوقعة  التابعة لمبادرة سمو الامير حسين بن عبدالله الثاني، والمراكز الرئيسية في المملكة التي تتوفر فيها جميع الاجهزة الخاصة للتقييم السمعي على النطاقين العام والخاص ومستشفيات الخدمات الطبية الملكية وهذه المراكز جميعها تعنى بتقييم السمع والعلاج والتأهيل.

·         ومن جهته بين د. خالد العيسى رئيس الاكاديمية العربية للسمع والتوازن خلال كلمته نبذة مختصرة عن  اهداف الأكاديمية التي تسهم في مساعدة المجتمع، حيث ان الأكاديمية عير ربحية، وتعتمد على الشركاء الداعمين لها.

***** يذكر ان المؤتمر يهدف إلى التعليم الطبي المستمر لذوي الاختصاص في السمع والتوازن والنطق والأنف والأذن والحنجرة والأطفال، ويركز المؤتمر على ما هو جديد من الأبحاث العلمية وكذلك المشاركة العالمية وتبادل الخبرات بين الاختصاصيين في مجالات مختلفة.

ويركز المؤتمر على أربعة محاور منها: زراعة القوقعة والجراحة والتشخيص والعلاج والتأهيل، علاج النطق، أساسيات تقنيات المعينات السمعية وورش عمل للسمع والتوازن.

1.JPG
2.JPG
3.JPG
4.JPG
5.JPG
6.JPG
7.JPG
8.JPG
9.JPG
10.JPG
11.JPG
12.JPG
13.JPG
14.JPG
15.JPG
16.jpeg
17.JPG
رابط مختصر