جوجل تطور ذكاء إصطناعي قادر على إكتشاف سرطان الثدي

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 4:37 مساءً
جوجل تطور ذكاء إصطناعي قادر على إكتشاف سرطان الثدي
وكالة الناس – واحد من مفاتيح التغلب على أمراض معينة هو إكتشافه في وقت مبكر. هذا يسمح ببدء العلاج في وقت مبكر وأيضا منع المرض من الإنتشار أو أن يصبح أسوأ. السرطان هو واحد من تلك الحالات التي يمكن أن يؤدي فيها الكشف المبكر إلى إرتفاع معدل البقاء على قيد الحياة، وقد ساعد العلم والتكنولوجيا على لعب دور كبير في ذلك.
في الواقع، يبدو أن شركة جوجل تساعد في ذلك من خلال العمل مع الباحثين في المركز الطبي البحري في سان دييجو لتطوير ذكاء إصطناعي يمكنه إكتشاف سرطان الثدي النقيلي. في الواقع، يبدو أن الذكاء الإصطناعي هذا يعمل بشكل جيد لدرجة أنه يمتاز بدقة تصل إلى 99 في المئة عندما يتعلق الأمر بإكتشاف المرض لدى المرضى.
ويستند هذا الذكاء الإصطناعي على Inception-v3، وهو نموذج للتعلم الآلي للتعرف على الصور المفتوحة المصدر. قام الباحثون بإختبار هذا الذكاء الإصطناعي ضد قاعدة بيانات Lymph Node 2016 والتي تحتوي على 399 صورة كاملة لأقسام العقدة الليمفاوية من المركز الطبي لجامعة Radboud والمركز الطبي الجامعي Utrecht، وكما قلنا، تقول شركة جوجل بأن الذكاء الإصطناعي الخاص بها يمتاز بدقة تصل إلى 99.3 في المئة.
على الرغم من أنه لم يكن مثاليًا وكان يخطئ في بعض الأحيان في التعرف على أشياء معينة، إلا أنه بدا أفضل مقارنة بالتكنولوجيا الحالية المكلفة. الآن، هذه ليست هي المرة الأولى التي نرى فيها الذكاء الإصطناعي يتم إستخدامه في الطب أو مكافحة السرطان. سابقًا، طور باحثون ذكاء إصطناعي آخر يمكنه الكشف عن سرطان الجلد وسرطان البروستاتا وسرطان الأمعاء.
لن يحل الذكاء الإصطناعي محل الأطباء في أي وقت قريب، ولا ينبغي له ذلك، ولكن قدرتها على تحديد الأشياء بشكل أسرع سيساعد بلا شك في إنقاذ الأرواح. بعد كل شيء، التكنولوجيا ظهرت لمساعدة الإنسان على تخطي العقبات والتطلع إلى المستقبل.
رابط مختصر