إنساي سعد المجرد ومحمد رمضان تحجب من اليوتيوب

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 7 نوفمبر 2019 - 11:02 صباحًا
إنساي سعد المجرد ومحمد رمضان تحجب من اليوتيوب

وكالة الناس – حجب موقع يوتيوب أغنية “انساي” للفنان المغربي سعد المجرد ومحمد رمضان، وذلك بعد أيام من حذفه لأغنية “سلام” وإعادتها بعد 24 ساعة.
الأغنية التي كان قد نشرها محمد رمضان على قناته في اليوتيوب وحققت ملايين المشاهدات تم حجبها لأسباب “مجهولة” مما أثار استغراب جمهور الفنانين”.
محمد رمضان احتفل قبل شهر ببلوغ قناته على اليوتيوب لأكثر من 2 مليار و200 مليون مشاهدة.


أغنية سلام سبق أن حذفت من اليوتيوب


وكانت قد عادت أغنية “سلام” للفنان سعد لمجرد، قبل أسبوع، للظهور على الموقع الشهير “يوتيوب”، بعد أن قام بحجبها، إثر تلقيه لتبليغ من الفنان المغربي هشام التلمودي، المدعي ملكيتها، القرار الذي لاقى استحساناً كبيراً في صفوف الجمهور المحب لـلفنان سعد المجرد.
وتقاطرت على الفيديو كليب الذي حقق حتى الآن أكثر من 15 مليون مشاهدة في ظرف أسبوع، تعليقات محبي “المعلم”، مرحبين بعودته على موقع “يوتيوب” مؤكدين على أن هذا العمل الفني سيساهم بشكل كبير في نشر الثقافة الأمازيغية بشكل أكثر والتعريف بها في العالم كله.
ونشر المجرد صورة له وهو يؤدي أحد أدواره بالأغنية المذكورة على حسابه على موقع الصور والفيديوهات “انستقرام”، معبراً عن سعادته بالعودة الجديدة لعمله الفني الذي لاق استحساناً كبيراً ولا يزال.


يوتيوب حجب أغنيته


وحذفت منصة يوتيوب الأغنية الجديدة التي حملت إيقاعات وأهازيج أمازيغية وشاركت فيها إحدى فرق “أحواش”، معللة ذلك بتوصلها بإشعار انتهاك حقوق مؤلفها الأصلي.
وذكرت المنصة في رسالتها التي تظهر مكان عرض فيديو الأغنية أن شخصاً تقدم ببلاغ يقول فيه إنه صاحب النسق الموسيقي الذي اعتمده المجرد في أغنيته.
ويتعلق الأمر بهشام التلمودي، وهو فنان مغربي وأستاذ موسيقى مقيم بمدينة مراكش.
وأكد التلمودي في حديثه مع وسائل إعلام محلية أنه صاحب فكرة إدماج الأهازيج الفولكلورية الأمازيغية لفرقة “أحواش” مع الموسيقى العصرية، مشدداً على أنه أخرج الفكرة إلى حيز الوجود سنة 2015 تحت عنوان “أكوال سوس Agwal Souss””.


نتوفر على كامل الوثائق القانونية


في المقابل قال محسن تيزاف ملحن و موزع الأغنية في منشور عبر “إنستقرام”، جاء فيه “للتوضيح فقط بحكم أني ملحن و موزع أغنية (سلام) للفنان سعد المجرد”.
وأضاف “أؤكد أننا نتوفر على كامل الوثائق القانونية التي تثبت حقنا في استعمال الجزء الأمازيغي في الأغنية بعد تفويض قانوني من مالكي الحقوق الأصلية (شركة تامزا ڤيزيون) وبما يخص مسألة الحجب من يوتيوب فقد تم إرسال جميع الوثائق اللازمة و الضامنة للحقوق من طرف فريق عمل الفنان سعد المجرد بهدف استرجاع المقطع على اليوتيوب.. و شكرا”.

رابط مختصر