ليش الرابع…

قراءة
أخر تحديث : الأحد 2 ديسمبر 2018 - 11:11 مساءً
تتجه الأنظار و الأخبار للاجتماع والاعتصام على الدوار الرابع لرفض لقانون الضريبة العجيب من قبل جموع المواطنيين … والسؤال ليش الاعتصام على الرابع؟؟ مع ان الحكومة الرشيدة عدلت وقدمت القانون لمجلس النواب صاحب الفصل في تعديل على قانون الضريبة او رفض القانون او تمرير القانون بسلام يعني المسؤولية تقع على مجلس النواب.؟؟ وصمت غير مبرر من قطاع الصناعة والتجارة والنقابات يعني القانون لا يشكل تهديد لمعيشة المواطن؟ الاعتصام على الدوار الرابع غير مقبول او مرغوب وهو لا يشكل قوة ضغط بعد مصادقة المجلس الكريم على نص الضريبة يعني المجلس هو المعني. و الحكومة لم تفرض او تمرر القانون انما طرحت مشروع القانون على المجلس الكريم للنقاش . المجلس وجد مصلحة الوطن بتمرير القانون. وهو صاحب الولاية وهو من يملك رفض او رد المشروع او تعديلات تحمي طبقة الكادحين.. وعليه نقول من يرحل هو مجلس النواب وليست الحكومة و الاعتصام المطلوب على باب مجلس النواب هو من صادق على عبور قانون الضريبة. وهو من يتحمل مسؤولية السؤال امام المواطن الرحيل او الصمت. وهو من منح الشرعية لقانون الضريبة وهو المسؤول الاول وهو من يحاسب وعليه يتحمل عتب وغضب المواطن.. الرحيل هو مطلب الجماهير. وليس الحكومة والاعتصام على باب مجلس الامة الموضوع مش بحاجة لكلام القصة كانت على حلقات والنهاية بمصادقة المجلس بالتصويت امام الجميع وكان القرار للاغلبية ونختم ونقول حمى الله مملكتنا وقيادتنا كاتب شعبي محمد الهياجنه
رابط مختصر