أمراء سعوديون يعاودن الظهور بعد اختفاء طويل

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 7 نوفمبر 2018 - 10:04 مساءً
أمراء سعوديون يعاودن الظهور بعد اختفاء طويل
وكالة الناس – عاود أمراء سعوديون بارزون الظهور مرة أخرى، بعد اختفاء لشهور، من دون معرفة أسباب الغياب.
غير أن وسائل إعلام غربية قالت إن بعضهم كان ضمن حملة الاعتقالات الشهيرة في نوفمبر/تشرين ثان 2017 وأحدهم كان خارج البلاد.
وعلى مدار الأسبوع الماضي، عاد الأمير أحمد بن عبد العزيز، الشقيق الأصغر للملك سلمان بن عبد العزيز، إلى الرياض بعد عدة أشهر من مغادرة المملكة.
كما ظهر كل من الأمير عبد العزيز بن فهد، الابن الأصغر للملك الراحل فهد بن عبد العزيز، وكذلك خالد بن طلال، الابن الثالث للأمير طلال (شقيق العاهل السعودي)، اللذين قالت عنهما وسائل إعلام غربية إنهما كانا ضمن حملة الاعتقالات الشهيرة في السعودية.
وفي سابقة لم يشهدها تاريخ المملكة، أوقفت السلطات في 4 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، أكثر من 200 شخص، بينهم 11 أميراً و4 وزراء كانوا على رأس عملهم آنذاك، وعشرات سابقين ورجال أعمال، بتهم فساد، واحتجزتهم في فندق “ريتز كارلتون”.
وعلى فترات، أطلقت المملكة سراح العديد منهم لاحقاً بينهم رجل الأعمال البارز الوليد بن طلال، شقيق الأمير خالد الذي بدأ ظهوره الجمعة الماضي، وفق مقربين منه.

واعتبرت وسائل إعلام غربية أن الظهور المفاجئ للأمراء الثلاثة يأتي تحت ضغوط دولية مكثفة تواجه المملكة على خلفية قضية الصحفي السعودي، جمال خاشقجي، الذي أقرت الرياض بمقتله داخل قنصليتها بإسطنبول في 2 أكتوبر/تشرين أول الماضي.

و12 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، نشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية تقريرًا تحت عنوان “أمراء سعوديون ومليارديرات لا يزالون محتجزين بعد عام من حملة الفساد التي شنها ولي العهد السعودي محمد بن سلمان”.

ونقلت الصحيفة عن مصادر مقربة من العائلة المالكة القول إنه لا يزال كل من الأمير خالد بن طلال، والأمير تركي بن عبد الله آل سعود، والأمير عبد العزيز بن فهد، خلف القضبان، إلى جانب رجل الأعمال الملياردير محمد حسين العمودي.

وأشارت الصحيفة حينها إلى إمكانية إطلاق سراحهم، وفق ما نقلته عن سايمون هندرسون، الخبير في شؤون الشرق الأوسط، الذي قال: “أعتقد أن أملهم الوحيد هو – بطريقة أو بأخرى – أن يظهر الأمير محمد بن سلمان نوعًا من الجانب الإنساني في محاولة النأي بنفسه عن حادثة جمال خاشقجي، وقد يخرجون في تلك الظروف”.

وبشأن عودة الأمير أحمد بن عبد العزيز، نقل موقع “ميدل إيست آي” البريطاني، عن مصدر سعودي مقرب من الأمير، إنه عاد إلى السعودية لـ”لعب دور في أي ترتيبات جديدة داخل البيت الملكي”.

وقال المصدر، الذي لم يكشف الموقع عن هويته، إن عودة الأمير أحمد إلى السعودية لم تتحقق إلا بعد الحصول على ضمانات أمنية من قبل الولايات المتحدة وبريطانيا ليرجع إلى بلاده، وهو ما لم تعقب عليه الرياض رسميا حتى الساعة.

** عبد العزيز بن فهد

ونشر الأمير السعودي، نواف بن فيصل، أمس الثلاثاء، مقطع فيديو قصير ومجموعة من الصور لعمه الأمير، عبد العزيز بن فهد (45 عامًا)، وقال إنه التقط بنفسه هذه الصور الحديثة والعائلية.

وعلق الأمير السعودي على المقطع المصور قائلًا: “في لقطة أبوية حانية عمي الحبيب الأمير عبد العزيز بن فهد مع بناته الجوهرة ولطيفة ما شاء الله عليهم وحفظهم الله جميعا”.

والأمير عبد العزيز بن فهد بن عبد العزيز آل سعود، أصغر أبناء الملك الراحل فهد بن عبد العزيز (1982 – 2005)، وزير الدولة عضو مجلس الوزراء سابقاً ورئيس ديوان مجلس الوزراء سابقًا.

** خالد بن طلال

كما برز أيضًا خلال اليومين الماضيين ظهور الأمير خالد بن طلال حيث نشر أمراء وأميرات سعوديون تغريدات على صفحاتهم بموقع “تويتر” تبارك عودته.

والجمعة الماضي، نشرت الأميرة ريم، ابنة رجل الأعمال السعودي الأمير الوليد بن طلال، مجموعة من الصور لعمها الأمير تجمعه بأبيها وبعض الأحفاد، قائلة “الحمد لله على سلامتك”.

كما نشرت أيضا الأميرة ريما بنت طلال صورًا لشقيقها خالد وابنه في المستشفى، معلقة عليها “الله يحفظكم”.

بدوره، نشر الأمير محمد بن خالد صورتين لوالده في تغريدة علق عليها بالقول “حمد الله على السلامه”.

الأمير خالد بن طلال بن عبد العزيز آل سعود، الابن الثالث للأمير طلال (شقيق العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز)، وشقيق رجل الأعمال البارز الوليد بن طلال وهو أيضًا عضو من أعضاء هيئة البيعة السعودية.

وتعرض نجله الأمير الوليد بن خالد، الذي كان يدرس بالكلية العسكرية، لحادث سيارة عام 2005، حين كان عمره 18 عامًا، ما أدى إلى دخوله في غيبوبة تامة حتى الآن.

** الأمير أحمد بن عبد العزيز

كما شهدت السعودية عودة الأمير أحمد بن عبد العزيز، الشقيق الأصغر للملك سلمان بن عبد العزيز، إلى الرياض بعد عدة أشهر من مغادرته المملكة.

وأكد الأمير السعودي، فيصل بن تركي بن فيصل، وصوله بقوله عبر حسابه الموثق بـ”تويتر”،: “وصول سيدي ووالدي الأمير أحمد بن عبد العزيز، الحمدلله على سلامتكم سيدي.. أنورت الرياض”.

وظهر الأمير أحمد (76 عامًا) للمرة الأولى منذ قدومه إلى السعودية خلال زيارة قام بها لأحد أفراد الأسرة الحاكمة.

ونشر الأمير السعودي عبد العزيز بن طلال، على حسابه في “تويتر”، أمس الثلاثاء، صورة لعمه الأمير أحمد بن عبد العزيز أثناء زيارته لأخيه الأمير طلال.

وغرد الأمير عبد العزيز: “زيارة الوالد الأمير أحمد بن عبد العزيز لأخيه الأكبر الوالد الأمير طلال بن عبد العزيز حفظهما الله”، مرفقا تغريدته بصورة للأمير العائد.

كلمات دليلية
رابط مختصر