مارسي القليل من الرياضة لصحة نفسية أفضل

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 18 أكتوبر 2018 - 5:33 مساءً
مارسي القليل من الرياضة لصحة نفسية أفضل
وكالة الناس – يعتبر التمرين المنتظم مفتاحًا لتحسين الصحة الجسدية والحفاظ عليها، وعندما يتعلق الأمر بالصحة النفسية، تشير الأبحاث الجديدة إلى أنك لست بحاجة إلى بذل جهد كبير في الجيم للحصول علي ما تريد.
ووجد باحثون من جامعة كونيتيكت (UConn) في مانسفيلد أن مجرد المشي على مهل يمكن أن يحسن المزاج ويعزز الرفاهية الشخصية ، خاصة بالنسبة للبالغين الذين عادة ما يكونون مستقرين.
في حين أظهر عدد من الدراسات أن النشاط البدني يمكن أن يفيد الصحة النفسية، و لذلك سعي الباحثون علي كشف علاقة الترابط بينهم باجراء الاختبار علي اشخاص اصجاء بقياس نسبة المجهود البدني و الصحة النفسية و التعرض للمشاكل النفسية كالاكتئاب.
وكشف الباحثون انك لست بحاجة الي مجهود بدني كبير لتشعر بالسعادة و الرفاهية النفسية وانخفاض الاكتئاب بل الي نشاط خفيف، والنشاط المعتدل الكثافة مرتبطًا برفاهية نفسية أعلى و ألم أقل.
وعرف الباحثون النشاط الخفيف على أنه مشي خفيف لا يرفع معدل ضربات القلب أو التنفس أو التعرق بشكل ملحوظ. و تم تعريف النشاط المعتدل انه المشي على بعد ميل في 15 إلى 20 دقيقة ، مع زيادة طفيفة في معدل ضربات القلب، والتنفس، والتعرق.
لذلك لو كان هدفك بالرياضة هو تحسين نفسي فالمجهود الأقل أفضل لك، وعلي الأشخاص إدراك رسالة الصحة العامة المهمة التي تعني ببساطة أن الانتقال من عدم ممارسة أي نشاط بدني إلى أداء بعض النشاط البدني يمكن أن يحسن من رفاهيتهم الشخصية.
رابط مختصر