فعاليات حزبية تثمن قرار الملك إلغاء زيارته لرومانيا

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 25 مارس 2019 - 9:36 مساءً
فعاليات حزبية تثمن قرار الملك إلغاء زيارته لرومانيا
وكالة الناس – أكدت فعاليات حزبية مواقف الاردن الثابتة اتجاه القضية الفلسطينية، مثمنين قرار جلالة الملك عبدالله الثاني إلغاء زيارته إلى رومانيا ردا على تصريحات رئيسة الوزراء الروماني نقل سفارة بلادها الى مدينة القدس المحتلة.
وأشاروا في تصريحات الاثنين، إلى جهود جلالة الملك عبدالله الثاني ومواقفه في جميع المحافل الدولية ولقاءاته مع زعماء العالم وانحيازه الدائم الى القضايا العربية وفي مقدمتها القضية الفلسطينية باعتبارها القضية المحورية والرئيسية في المنطقة ودعوته المستمرة الى ضرورة إيجاد حل عادل وشامل واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية. وقال أمين عام حزب الوسط الاسلامي مدالله الطراونة، ان هذا القرار ليس مستغربا على جلالته لان مواقفه ثابتة ومعروفة تجاه القدس والمقدسات الاسلامية والمسيحية وهي ثابتة لا تقبل المزاودة والتشكيك. وأضاف أن القضية الفلسطينية بالنسبة الاردن رئيسية ومحورية وفي عقل وذهن القيادة دائما.
من جهته قال رئيس تيار الاحزاب الوسطية نظير عربيات ان قرار جلالة الملك بإلغاء زيارته الى رومانيا جاء ردا واضحا لا يقبل التأويل ويؤكد المواقف الاردنية الثابتة التي يقودها جلالته اتجاه القضية الفلسطينية.
واضاف ان أقوال جلالته مقرونة بالأفعال وان مواقفه يعلمها الجميع، لافتاً إلى جهود جلالته في موضوع القضية الفلسطينية على الرغم من الضغوط التي يتعرض لها الاردن.
وبين امين عام حزب النداء عبدالمجيد ابوخالد ان قرار جلالة الملك يؤكد تطابق وتلاحم الموقف الشعبي وانسجامه مع القيادة في جميع القضايا وعلى رأسها القضية الفلسطينية التي تعتبر قضية الاردن الأولى على جميع المستويات لافتا إلى أن هذا الموقف يعكس مكانة القدس والمقدسات عند الشعب وقيادته لا تقبل التأويل. ولفت إلى الجهود الكبيرة التي يبذلها جلالته في الدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة في جميع المحافل الدولية.
استنكر تيار التجديد تصريح رئيس الولايات المتحدة الامريكية باعترافة بضم الجولان العربي السوري للكيان الصهيوني المحتل. وقال في بيان ان وعد بلفور جديد يصدره من لا يملك لمن لا يستحق ولفت الى انه قبل ذلك أعلن عن اعترافة بالقدس عاصمة لهم.
وأضاف انهم في تيار التجديد يسعون إلى التعبير عن ضمير الأمة برفض كل إملاءات قوى الهيمنة والاستكبار.
من جهتها، ثمنت جمعية ملتقى الاصلاح والتغيير قرار جلالة الملك بإلغاء زيارته الى رومانيا.
وقال الملتقى في بيان حمل توقيع رئيس الجمعية المهندي هاني ابوزيد إن هذا الموقف الذي يعد حالة سياسية واضحة ويؤكد ثوابت وطنية لن يحيد عنها جلالته. مغلقا الباب امام اي جدل حول القدس والموقف الاردني الثابت تجاه الوصاية الهاشمية على المقدسات.
استنكر تيار التجديد تصريح رئيس الولايات المتحدة الامريكية باعترافة بضم الجولان العربي السوري للكيان الصهيوني المحتل وقال في بيان ان وعد بلفور جديد يصدره من لا يملك لمن لا يستحق ولفت الى انه قبل ذلك أعلن عن اعترافة بالقدس عاصمة لهموأضاف انهم في تيار التجديد يسعون إلى التعبير عن ضمير الأمة برفض كل إملاءات قوى الهيمنة والاستكبار.(بترا)
كلمات دليلية
رابط مختصر