استمرار الفوضى وسوء التنظيم في انتخابات التجار

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 12 يناير 2019 - 5:11 مساءً
استمرار الفوضى وسوء التنظيم في انتخابات التجار
وكالة الناس – عبر مرشحون وناخبون اليوم السبت عن خيبة أملهم واستيائهم الشديدين من سوء تنظيم انتخابات غرفة تجارة عمان والقطاعات التجارية التي تجري الان في موقع كلية القدس، ولا تزل حالة الفوضى رغم مشارفة وقت انتهاء الانتخابات على الانتهاء.
وشهدت اروقة الانتخاب ازدحاما شديدا وفوضى عارمة بسبب سوء التنظيم الذي نتج عنه ازدحاما شديدا دفع تجار الى العزوف وعدم استكمال اجراءات الانتخابات.
كما شهدت العملية الانتخابية تجاوزات، حسبما ذكر مرشحون.
وظهر اليوم انتقد كتل ومرشحي غرفة تجارة عمان، سوء تنظيم الانتخابات التي تشرف عليها الهيئة المستقلة للانتخاب.

وقالت الكتل في بيان لها اليوم، عقب عدة ملاحظات عن عدم تنظيم المشهد الانتخابي، وحالة الاكتظاظ في مراكز الاقتراع، إن هناك “نهج بائس اتضح مع بدايات عملية الاقتراع بإدارة الهيئة المستقلة للانتخابات”.

وأضاف البيان: “اجراءات معقدة مفاجأة تحتاج لوقت طويل واختام وموافقات تسبق عملية التصويت وخاصة في عمان بخلاف باقي المناطق كان لها دور انشاء ازدحام شديد وهمي ومغادرة عدد كبير  دون تصويت، وكل ذلك في غرفة واحدة لا تتجاوز مساحتها 40 متر مطلوب منها ان تستوعب 19 الف ناخب”.

وأكد البيان أن “نسبة التصويت العامة لم تصل حتى الساعة الثانية ظهرا الى 10 بالمئة وفي بعض الصناديق اقل من ذلك”.

وأشارت الكتل انه كان “غياب تام لاعتماد الجانب الالكتروني واتباع الاسلوب الورقي، وهذه الاجراءات رافقها غياب تام للتنسيق والتنظيم وتوزيع الناخبين حسب القطاعات وتوفير متطلبات انجاح العملية الانتخابية”.

واستغرب الكتل والمرشحين “هذه الاجراءات التي اثارت استياء الناخبين وأثرت على سير العملية الانتخابية، كما اننا نستغرب هذا التصرف تجاه ثلة دأبت على العمل من أجل الوطن والمواطن لرفعة الاْردن وشموخه، وفي يوم عرسها الديمقراطي خذلت وامتهنت وأذلت”.

كلمات دليلية
رابط مختصر