الاعتداء على نجل شاهد بقضية اغتصاب وقتل في منطقة مخيم الحسين

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 21 مارس 2018 - 5:43 مساءً
الاعتداء على نجل شاهد بقضية اغتصاب وقتل في منطقة مخيم الحسين
وكالة الناس –  أقدم شخصان يوم السبت على الاعتداء على شاب عشريني، كان والده شاهدا في قضية اغتصاب وقتل الطفل السوري الواقعة خلال العام الماضي وصدر بها حكم الاعدام، بالضرب بواسطة اداة حادة على رقبته في منطقة مخيم الحسين.

واتهم والد المجني عليه في تصريح له المشتبه بهم انهم قاموا بنحر ابنه انتقاما منه لشهادته بقضية حادثة اغتصاب وقتل الطفل السوري.

واضاف ان شخصين من ذوي الاسبقيات دخلا لمحل السوبرماكت العائد له والواقع في مخيم الحسين وقاما بتربيط ابنه ونحره بعد ان قالوا ‘عشان ابوك يعرف يودي الناس على الاعدامات خذ هاي وسلم على ابوك’.

واشار الى ان اخرين اثنين كانا بانتظارهما عندما خرجا لافتا الى انهم جيران لمنفذ جريمة الطفل السوري.

وبين ان ابنه المجني عليه يرقد على سرير الشفاء في مستشفى المقاصد في منطقة حي نزال حيث اجريت له اربع عمليات.

مصدر مطلع أكد أن والد المجني عليه كان شاهد دفاع بقضية مقتل الطفل السوري.

ومن جهته قال مصدر أمني إن شخصين قاما بالاعتداء على الشاب وضربه باداة حادة على رقبته في منطقة مخيم الحسين على إثر خلافات سابقة وبهدف سرقته.

وبين المصدر إنه نتج عن الحادثة اصابة العشريني واسعف إلى مستشفى المقاصد ووصفت حالته العامة بالمتوسطة.

وأكد انه تم القاء القبض المعتدين وتوقيفهم من قبل مدعي عام عمان بتهمة الشروع بالقتل والسرقة وحمل وحيازة اداة حادة.

وكانت محكمة الجنايات الكبرى قضت بإعدام متهم يبلغ من العمر 27 عاما بتهمة اغتصاب وقتل طفل يبلغ من العمر 7 سنوات عثر عليه مقتولا في منزل مهجور بمنطقة النزهة.

كلمات دليلية
رابط مختصر