أيها الأردنيون …إنه خلاف سياسي وليس مباراة كرة قدم !!!

قراءة
أخر تحديث : الأربعاء 7 يونيو 2017 - 2:52 مساءً

المتابع لصفحات التواصل الإجتماعي خلال اليومين الماضيين يشاهد بكل أسف ان بعض الاردنيين يتفاعلون مع موضوع الخلاف القطري الخليجي بحدية وكأنهم مشجعين في مباراة كرة قدم بين فريقي برشلونة وريال مدريد ، لقد تحزبوا للفريقين وكل منهم يرفع شعارات تأييد لطرف وإستنكار ضد الآخر حتى ان بعضهم وصل به الأمر إلى إستبدال بروفايله بصورة علم قطر أو صورة أميرها تميم … يا جماعة انها ليست مباراة كرة قدم بين أندية تتنافس على البطولة، إنه خلاف ذو طابع سياسي بين دول شقيقة وسيتم عاجلاً أم آجلاً لملمة الموضوع وإحتوائه ونحن كشعوب نحب بَعضنَا البعض ولسنا طرفاً في الخلاف وبالتالي هو ليس خلافنا حتى تثور حميتنا ، العلاقات السياسية بين الدول تحكمها معادلات دقيقة من موازين وأسس ومصالح نحن غير مطلعين على احداثياتها وقيادتنا هي صاحبة القرار وهي ادرى بمصلحة الأردن، وأُذكركم بوصية النبي ﷺ وقت الفتن: “الزم بيتك وإكسر سيفك واملك عليك لسانك وخذ ما تعرف ودع ما تنكر وعليك بأمر خاصة نفسك ودع عنك أمر العامة”، لا نملك كشعوب سوى التوجه لله تعالى ان يزيل الغمة عن هذه الأمة، وأن يجنبنا الفتن ويصلح حالنا .. يكفينا ما أصابنا من تشرذم وضياع.

د عصام الغزاوي

رابط مختصر